نظم تجمع حرائر درنة الثلاثاء وقفة احتجاجية على الحرب المعلنة على المدينة وعلى الحصار الذي تسبب في تفاقم الأزمات الإنسانية والاقتصادية .

وطالب التجمع في بيان لهم السلطات التشريعية بليبيا بتحمل مسؤولياتهم تجاه المدينة وإيقاف العدو المختلق الداخلي والخارجي وتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة بين درنة والمدن المجاورة لها .

كما استنكر البيان عمليات القصف الجوي بطائرات ليبية ومصرية وإماراتية ، والتي روعت الآمنين من الأطفال والنساء والشيوخ وتسببت بقتل عائلات كاملة .